التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

"أداء خاص" لسيرين الدوس: كتابة كوريغرافية عن القيم الكونية

أضيف بتاريخ ٠٢/٠٨/٢٠١٨
وات


تونس - الجسد يهتز ثم يهدأ لينتفض مجددا في حركات فوضوية ومتداخلة تعبر عن حالات الحيرة والغضب والألم والمعاناة والاضطراب، جسد منهك ومكب ل يقاوم ليتحر ر من أغلال السلطة السياسية والمجتمع.

هو "أداء خاص" عنوان عرض كوريغرافي للثنائي أماني الرياحي وسيرين الدوس، وهي أيضا مخرجة هذا العمل، وقد تم تقديم العرض ما قبل الأول لهذا العمل، مساء الاثنين بقاعة الحمراء بالعاصمة، وهو عرض يدوم 60 دقيقة، رسمت خلالها الراقصتان حالات الصراع والتخبط التي يعيشها الإنسان مع ذاته أو في علاقته بالآخر، ولكن هذه العلاقة بين الإنسان والذات والإنسان والإنسان هي علاقة متذبذبة يسودها الاتصال تارة والانفصال طورا توقا إلى الحرية والعدالة.

وارتكزت هذه الكتابة الكوريغرافية على مجموعة من التقنيات الفرجوية أهمها تقنية الفيديو التي وظفتها سيرين الدوس لمساعدة المتلقي على فك شيفرات الرسالة التي تنبعث من الحركات الراقصة، فكانت مشاهد الفيديو موغلة في الانفتاح واللامتناهي وذلك انسجاما مع حركة الجسد التائقة للحرية.

أما الحركات الراقصة، فكانت سماتها الطاغية في بداية العرض، هي الانغلاق وبطء الإيقاع، ثم تحو لت تدريجيا من وضعيات الانغلاق إلى الانفتاح شيئا فشيئا لتطلق العنان للجسد ليتحر ك بحرية. وهذا التحو لالتدريجي في حركات الجسد من الانغلاق نحو الانفتاح ترجمه أيضا نسق العرض أو الإيقاع الذي أخذ منح ى تصاعدي ا.

في عرض "أداء خاص"، راوحت الراقصتان سيرين الدوس وهدى الرياحي بين الحركات الفردية الفوضوية وبين الحركات الجماعية المتناسقة، وهذه الحركات الجماعية المتناسقة تكر رت بين فينة وأخرى وذلك لكسر الرتابة عن العرض من ناحية، وللدلالة على أن الحرية والعدالة هما من القضايا الإنسانية الكونية المشتركة وليست قضايا شخصية.

أما تكرار الحركات فهو للتأكيد على حالات الحيرة والصراع والاضطراب التي يعيشها التونسيون بعد الثورة في ظل الأزمة الاقتصادية والاجتماعية مقابل صراع الطبقة السياسية على السلطة، بل إن القضايا تتجاوز ما هو وطني إلى ماهو كوني بعد تصاعد وتيرة العنف مما خل ف مأساة إنسانية في عدد من الدول.

وهذا العمل الكوريغرافي هو "أداء خاص " يمجد قيمة الحياة ويعلي من شأنها، فقد "استماتت" سيرين الدوس من خلال لوحات العرض التعبيرية، في الدفاع عن حق الإنسان في الوجود والعيش بحرية وسلام في بيئة مجردة من أشكال الظلم والعنف والإقصاء.

وسيرين الدوس هي راقصة ومصممة كوريغرافيا تونسية، انتقلت إلى فرنسا سنة 2002، حيث تلقت تكوينا أكاديميا في الرقص. وقدمت سنة 2012 عرضا منفردا بعنوان "1000 بشرة"، كما شاركت في عديد الأعمال الكوريغرافية أهمها "خلاصة" لنوال السكندراني، وأخرجت سنة 2015 عملا بعنوان "من حياة لأخرى".