التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

أكثر من 40 مسؤولا عن متاحف ومراكز علمية يلتقون بالرباط

أضيف بتاريخ ١٢/٠٦/٢٠١٧
و م ع


الرباط - اجتمع أكثر من 40 مسؤولا عن متاحف ومراكز علمية قدموا من 15 بلدا اليوم الثلاثاء بالرباط بمناسبة انعقاد المؤتمر ال45 للجنة الدولية للمتاحف ومجموعات العلوم والتقنيات.

ويشكل المؤتمر المنظم من 5 إلى 8 دجنبر الجاري بشراكة مع المركز الوطني للبحث العلمي والتقني تحت شعار " الإرث التقني والهوية الثقافية "، فرصة للتفكير عالميا في القضايا المتعلقة بالتراث الثقافي العلمي والتقني.

وتعد اللجنة الدولية لمتاحف ومجموعات العلوم والتقنيات التي تشارك في تنظيم هذا الملتقى، لجنة علمية تابعة للمجلس الدولي للمتاحف الذي يضم مهنيي متاحف العلوم والتقنيات.

وأوضح مدير المركز الوطني للبحث العلمي والتقني السيد محمد خلفاوي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن هذه الدورة التي تعد الأولى التي تلتئم في بلد إفريقي أو عربي تتناول بالخصوص العلوم والتقنيات التي تمكن من تحويل آثار النشاط الصناعي إلى بنيات حديثة مع الحفاظ على هويتها الثقافية.

وأكد أن التظاهرة التي تستمر على مدى أربعة ايام ستكون أيضا فرصة لتعريف المشاركين بغنى التراث المغربي خصوصا من خلال برمجة زيارات لمدن الرباط و وجدة وفاس مسجلا بأن المؤتمر يشكل أرضية للتقاسم والتبادل بين المتاحف المغربية والأجنبية.

وتهتم اللجنة الدولية لمتاحف ومجموعات العلوم والتقنيات التي يرأسها مدير متحف اتصالات المغرب السيد الشرقي الدحمالي ، بأنشطة المتاحف التقليدية للعلوم والتقنيات والمجموعات التي تضم قطع علمية تاريخية وبالمراكز العلمية التي تهتم أساسا بتبسيط العلوم والتقنيات لفائدة الناشئة.