التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

كتاب الرسوم المتحركة "الهجرة " لمخبر 619

أضيف بتاريخ ١١/٢٧/٢٠١٧
وات


تونس - طرح فني لقضية الهجرة في دول الجنوب وموقف الدول العربية وشعوبها من استقبال المهاجرين ومحاولة لكشف وضعية المهاجرين واللاجئين في تونس وفي مناطق أخرى، ذلك ما تضمنه العدد الاول لكتاب "الهجرة" من القصص المصورة خارج السلسة لمخبر 619 الذي تم تقديمه مساء السبت بمنظمة روزا لكسمبورغ بالعاصمة.

ويعد كتاب "الهجرة" الذي يتضمن سلسلة من رسوم فن اللجوء، مشروعا جاء ببادرة من مؤسسة روزا لوكسمبورغ التي أرادت إصدار كتاب توعوي للسكان المحليين حول مشاكل المهاجرين واللاجئين في تونس ونظر لأهمية هذه المسألة وما تحمله من بعد سياسي واجتماعي تم تطوير المشروع ليصبح إقامة تجمع مشاركين من مختلف الدول العربية.

فقد نظمت مجموعة مخبر 619 بالتعاون مع مؤسسة روزا لكسمبورغ إقامة للفنانين حول موضوع الهجرة من 30 أكتوبر إلى 7 نوفمبر 2016، وجمعت هذه الإقامة فنانين من عدد من الدول العربية وهي الجزائر والمغرب وليبيا ومصر ولبنان والأردن وتونس (البلد المضيف)، وكان الهدف من الإقامة رصد تصورات وتفاعلات الفنانين مع قضايا الهجرة واللاجئين عبر شهادات وقصص ذاتية.

وفي هذا السياق بينت عبير القاسمي كاتبة سيناريو ومنسقة بمخبر 619 في تصريح لـ"وات"، أن هذا المشروع ساهم في تسليط الضوء على الثغرات والإشكالات القانونية التي تجعل حياة المهاجرين صعبة، كما ساهم في الكشف عن الانطبعات المتسمة بالخيبة لدى بعض اللاجئين في تواصلهم مع السكان المحليين مشيرة إلى أن التجارب التي تم جمعها عبر الإعلام وعبر منظمات دولية مثل "محامون بلا حدود" و"أطباء العالم" و"جمعية الطلبة والمتربصون الأفارقة بتونس" كانت مصدر إلهام للرسامين المهتمين بموضوع الهجرة على غرار الرسامة الفلسطينية سمر سالم التي ولدت بدمشق وتعيش حاليا كلاجئة بالجزائر.

ويتضمن كتاب "الهجرة" 11 قصة واقعية لمهاجرين بدول عربية، قدمها الرسامون بتصور نقدي يرصد المعاملات التي يتعرض لها المهاجر والصعوبات التي تعترضه في انخراطه في مجتمع جديد، كما نقلت الرسوم بطريقة فنية وشعرية الأسباب الدافعة للهجرة والمرتبطة عادة بالحروب والفقر والأزمات الإقتصادية.

ومن الجوانب المهمة في مشروع رسوم الهجرة، استقطاب تجارب مختلفة حول هذه القضية وطرح شهادات مختلفة للمهاجرين لتقديم تنوع في القصص وفي زوايا التناول للموضوع.

ومخبر 619 هو مجموعة مستقلة تعمل على القصص الكارتونية التجريبية وتصدر أعمال المخبر في شكل مجلات وقد تم إصدار ستة أعداد في تونس، وتحصل مخبر 619 على جائزة أفضل مجلة في الدورة الأولى من مهرجان كايروكوميكس في القاهرة في سبتمبر 2015، وتعمل مجموعة مخبر 619 على تطوير الحضور الفني للرسوم المتحركة عبر المشاركة في عدة مهرجانات دولية على غرار مهرجان برشلونة (جانفي 2016) ومهرجان باريس (فيفري 2016).