التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

ناسا تختبر مظلة المريخ فوق الصوتية

أضيف بتاريخ ١١/٢٢/٢٠١٧
و م ع


لوس أنجلس - أكملت إدارة الفضاء والطيران الأمريكية (ناسا) اختبارها الأول لمهمة مظلة المريخ 2020،تجربة الأبحاث المتقدمة لفتح المظلة فوق الصوتية (أسباير)، وفقا لما أعلنت الوكالة.

ومن المقرر أن تسعى المهمة التي ستطلق في عام 2020 للبحث عن علامات على وجود حياة قديمة على المريخ من خلال فحص الأدلة في الموقع وتخزين بعض العينات من صخور المريخ التي سيتم حفرها من أجل العودة إلى الأرض مستقبلا. وستعتمد المهمة على مظلة خاصة لإبطاء هبوط المركبة أثناء دخولها الغلاف الجوي للمريخ بسرعة 5.4 كلم في الثانية.

وتعد المظلة المختبرة نسخة طبق الأصل من مظلة استخدمت لهبوط مختبر علوم المريخ لناسا بنجاح على الكوكب الأحمر في عام 2012.

وبدأ الاختبار بإقلاع صاروخ بلاك برانت بطول 58 قدم من مرفق والوبس التابع لمركز غودارد لرحلات الفضاء لناسا بفيريجينا في الشهر الماضي لتقييم حمولة المظلة التي تبدو اسطوانية على شكل رصاصة فوق صوتية، وآلية فتحها، والأجهزة عالية الدقة، بما في ذلك الكاميرات، لتسجيل البيانات.

وحمل الصاروخ الحمولة إلى ارتفاع 51 كلم. وبعد 42 ثانية عند ارتفاع 42 كلم وعندما كانت الحمولة تهبط بسرعة أعلى من سرعة الصوت بـ 1.8 مرة تم تلبية ظروف الاختبار ونشر المظلة بنجاح. وبعد 35 دقيقة من الإطلاق ، هبطت (أسباير) في المحيط الأطلنطي على بعد 54 كلم جنوبي شرقي جزيرة والويس.

ومن المقرر أن تقيم الاختبارات المستقبلية أداء مظلة معززة يمكن أن تستخدم في البعثات المريخية المستقبلية وأن يجرى الاختبار القادم لأسباير في فبراير عام 2018. وسيقوم فريق المريخ 2020 بالاستفادة من بيانات هذه الاختبارات للانتهاء من تصميم المهمة.