التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

منح جائزة (أنجيلوس) لأوليغ بافلوف

أضيف بتاريخ ١٠/٢٣/٢٠١٧
و م ع


وارسو - أعلن اليوم الأحد بمدينة فروتسلاف البولونية عن منح جائزة (أنجيلوس) الأدبية الرفيعة للأديب الروسي أوليغ بافلوف عن إبداعه الروائي الصادر سنة 2016 بعنوان "حكايات الأيام الأخيرة".

وأكد ميكولا ريابتشوك ،رئيس لجنة تحكيم الجائزة البولونية القيمة (أنجيلوس) أن الإصدار الروائي لأوليغ بافلوف ،الذي نال عنه الجائزة ،"رائع لأنه يمنح القارئ هامش التفكير العميق في الاحداث ويشعره بأنه جزء من الرواية وأحد أبطالها الأساسيين ".

ومن جانبه ،قال صاحب رواية "حكايات الأيام الأخيرة" ،التي صدرت عن دار النشر البولونية "نوار سور بلان" ،أن الرواية مستلهمة من كثير من القصص التي أبدعها سينمائيون بولونيون في ثمانيات القرن الماضي ،وكان عملهم بمثابة صوت المجتمع البولوني ،الذي كان يعيش تحت ضغط انعدام الحرية والاضطهاد .

ورأى أن فوز روايته"حكايات الأيام الأخيرة" ،التي تتشكل من ثلاثة أجزاء ،قد يحيي موقع الأدباء الروس الكبار على الصعيد الأوروبي ،ويعزز موقع الاجيال الأدبية الصاعدة ورثة الادب الروسي العريق ،الذي جابت مكوناته كل الآفاق الإبداعية العالمية وشكل حلقة أساسية في تاريخ الابداع الانساني .

وتجري أحداث الرواية في نهاية عهد الاتحاد السوفياتي بإحدى المناطق بكازاخستان ،حيث يسود الترقب والرعب والعبث والبؤس البشري والخوف من الحاضر والمستقبل ،وذلك بمزيج مع قصص إنسانية بريئة تسعى الى الخروج الى بر الأمان وتجاوز المحن الظرفية .

وتنافس على الفوز بجائزة هذه السنة سبع روايات من ضمنها الرواية الفائزة ،وكذلك رواية " مزورو الفلفل.قصة عائلة " للأديبة البولونية مونيكا سنايدرمان ورواية "غاليسيا" لستانيسلاف نوفاك البولوني ،و رواية "بيت الجلاد" للكاتب المجري اندريه تومبا ، ورواية "أيام الملك" للكاتب الروماني فيليب فلوريان ،ورواية "كاربيد" للكاتب الأوكراني أندري لوبكا ، ورواية "كتاب الأخوال " للبوسني فاروق سيهيسيا .

وتمنح جائزة (أنجيلوس) الأدبية الأوروبية الرفيعة لأفضل كتاب نشروا باللغة البولونية خلال العام السابق ،ويمكن للمؤلفين ،الذين يعيشون في 21 بلدا من دول أوروبا الوسطى تقديم ترشيحاتهم لنيل الجائزة ،التي تبلغ قيمتها نحو 40 ألف أورو.