التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

في رحاب الكتاب التونسي...تكريم مترجمين تونسيين متوجين بجائزة آل حمد للترجمة

أضيف بتاريخ ٠٤/٠٩/٢٠١٨
وات


تونس - "دراسات نيوتنية" و"اليمن الإسلامي من معاوية إلى المأمون" و"اليمن السعيد من بلقيس إلى علي"، كتب من إصدارات المركز الوطني للترجمة تم تتويج مترجميها بجائزة آل حمد للترجمة والتفاهم الدولي سنة 2017 وهي بإمضاء كل من يوسف بن عثمان ومحمد طرشونة اللذين تم مساء اليوم تكريمهما في "رحاب الكتاب التونسي" بمنتدى وزارة الشؤون الثقافية في إطار البرنامج الثقافي للدورة 34 لعرض تونس الدولي للكتاب.

"دراسات نيوتنية" كتاب صدر في نسخته الاصلية الانقليزية سنة 1965 وترجمه ألكسندر كويريه إلى الفرنسية سنة 1968 وتولى ترجمته باللغة العربية يوسف بن عثمان سنة 2015 بهدف "استيعاب التراث العلمي الانساني وفهمه في بعده الكونيترجمة لنصوص كبار العلماء وتمحيصا لأهم آثارهم وتدبرا لرهاناتفكرهم وتفكرا في قيمه الكونية"، حسب ما ورد في تقديم الكتاب.

وتتعلق الدراسات التي يتضمنها الكتاب بفترة تاريخية حاسمة تمتد من بداية القرن السابع عشر، حيث يقف القارئ على تبين الإطار الفكري الذي ظهرت فيه النيوتنية في أول فصل من الكتاب حول "الثقالة الكونية من كبلار إلى نيوتن"، إلى بداية القرن الثامن عشر حيث يشهد نقد ليبيتز وكوت للنيوتنية في آخر فصل بعنوان "الجاذبية بين نيوتن وكوت".

أما كتابي "اليمن الإسلامي من معاوية الى المأمون" و"اليمن السعيد من بلقيس إلى علي" لراضي دغفوس والذي قام محمد طرشونة بترجمتهما من اللغة الفرنسية الى اللغة العربية فقد تضمنا دراسة مرحلة تاريخية هامة من مراحل اليمن الإسلامي من خلال متابعة استمرارية المجموعات القبليةفي فترة التحول الى الاسلام، "وهي مجموعات متجذرة في الغالب في نفس المنطقة الجغرافية تغير اديولوجيتها ولكنها لا تغير طريقتها في التموقع في المجموع اليمني مواصلة تطورا شرع فيه قبل الاسلام، فقرار دراسة التحول من اليمن القديم الى اليمن الوسيط يمثل أهم مكسب في عمل راضي دغفوس" وفق ما جاء في تقديم الكتاب.

وتتواصل الانشطة الثقافية للدورة 34 لمعرض تونس الدولي للكتاب بتنظيم لقاءات وتقديم محاضرات متنوعة المحاور والمضامين من بينها "الترجمة بين الناشر التجاري والناشر الثقافي" و"مدى إمكانية الحديث بكل حرية في فرنسا عن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي"و"الأدب العربي القديم وإشكاليات التلقي"، وهي محاضرات سيقع تقديمها غدا الاثنين 9 أفريل.