التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

عرض تماثيل أثرية منهوبة بعد عودتها إلى لبنان

أضيف بتاريخ ٠٣/٠٢/٢٠١٨
و م ع


-عرضت، مؤخرا، خمسة تماثيل رخامية قديمة، كانت قد سرقت من لبنان خلال الحرب الأهلية اللبنانية سنة 1981، بالمتحف الوطني في بيروت. وتعود هذه القطع الأثرية إلى الفترة بين القرنين الرابع والسادس قبل الميلاد، واكتشفها علماء آثار في الستينيات والسبعينيات واستخرجوها من معبد أشمون في ميناء مدينة صيدا. وتم رصد ثلاثة من التماثيل، بما في ذلك تمثال رأس الثور في متحف متروبوليتان للفنون في نيويورك، وجرى التعرف عليه على أنه من بين الآثار المسروقة في لبنان، وتم التعرف على تمثال آخر في العام الماضي من قبل معرض في ألمانيا. وضبطت الخامس في حاوية دخلت ميناء طرابلس في لبنان الشهر الماضي. وكانت التماثيل الرخامية الخمسة من ضمن مئات القطع الفنية التي استولت عليها المليشيات اللبنانية خلال الحرب الأهلية التي دامت 15 عاما.