التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

وفاة المبشر الأمريكي بيلي جراهام، واعظ الملايين ومستشار الرؤساء

أضيف بتاريخ ٠٢/٢٢/٢٠١٨
رويترز


قال متحدث إن المبشر الإنجيلي الأمريكي بيلى جراهام الذي قدم المشورة للرؤساء ووعظ الملايين في جميع أنحاء العالم، من موطنه في ولاية نورث كارولاينا إلى كوريا الشمالية على مدى 70 عاما، توفي اليوم الأربعاء عن عمر ناهز 99 عاما. وقال جيريمى بلوم المتحدث باسم جمعية بيلى جراهام الإنجيلية إن جراهام توفي الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلى (1300 بتوقيت جرينتش) في منزله بمونتريت في ولاية نورث كارولاينا.

كان جراهام شخصية قوية وبدأ التبشير في شبابه واشتهر بملامحه الحادة وحركته على المسرح وهو يرفع الكتاب المقدس ليعلن أن السيد المسيح هو الحل الوحيد لمشاكل البشرية.

وطبقا لكنيسته، فقد ألقى جراهام عظات على عدد من الناس أكثر من أي شخص آخر في التاريخ، ووصلت كلماته إلى مئات الملايين من الناس إما شخصيا أو عبر التلفزيون والأقمار الصناعية.

وأصبح جراهام فعليا قس البيت الأبيض لعدد من الرؤساء الأمريكيين، وعلى رأسهم ريتشارد نيكسون. كما التقى بالعشرات من زعماء العالم وكان أول مبشر معروف يحمل رسالته خلف ما عرف بالستار الحديدي في الحقبة السوفيتية.

وقال وليام مارتن، مؤلف كتاب (مبشر مع الشرف: قصة بيلي جراهام) "كان على الأرجح الزعيم الديني المهيمن في عصره". "لم يقترب مما حققه سوى بابا أو اثنين من البابوات أو ربما شخص أو اثنين آخرين".

ورغم أنه لم يعد قريبا من الرؤساء في سنواته الأخيرة فقد رثاه الرئيس دونالد ترامب على تويتر قائلا "مات بيلي جراهام العظيم ...لم يكن هناك أحد مثله! وسوف يفتقده المسيحيون وكل الأديان. رجل مميز للغاية".