التعليقات

No comments
كن أول من يرسل تعليق
BLOG.MA

دكة الاحتياط

أضيف بتاريخ ٠٤/١٢/٢٠١٨
مدينة لا تنام لفهد العودة


ما أقسى أولئك الذين يضعوننا على دكة الاحتياط
ينشغلون بغيرنا يتركوننا في وحدتنا وزحام حنيننا
وحين يشتد ألمهم ويجيئهم زحامهم يتذكروننا..
مـا أسوأ أولئك الذين لا يجيئونك
إلا حينَ يجيءُ زحامهم
تكنُسُ حشائشَ الحزنِ في قلوبهم
تحملُ وزرهم . . تسمعهم
تبكي معهم وتُجفف دمعهم
وحين يجيء زحـامك . . يتركونك
كمـا لو أنك أول و آخر أعدائهـم !
لم نكن نحتفظ بصور . .
كلانـا يرسُم الآخرَ في خياله
و حين نريدُ أن نرى بعضنـا
نُغمض أعيننا و نضع أيدينـا
على قلوبنـا . . و نشعر أننـا معًـا